تم افتتاح المعهد الثقافي الفرنسي ” أليانس فرانسيز” في عام ٢٠١٠، حيث يعدّ الأليانس المعهد والمركز الثقافي الرسمي للغة الفرنسية في المملكة العربية السعودية. يهدف المركز لتعزيز وتسهيل تعلّم اللغة، ويسعى ليكون صلة وصل بين الثقافتين الفرانكفونية والسعودية. يعد المعهد الفرنسي جزءاً من مجموعة الأليانس فرانسيز العالمية والتي تضم أكثر من ٨٠٠ فرع حول العالم، يعود عمر المؤسسة الى أكثر من ١٣٠ عاماً، وهي مؤسسة معترف بها على نطاق واسع ومشهود لها بجودة خدماتها التعليمية وتنوع أنشطتها الثقافية.

يلعب المعهد الفرنسي دوراً مهماً في المملكة العربية السعودية، لاسيما في تعزيز وازدهار الصداقة السعودية-الفرنسية.

لدى المعهد الفرنسي أربعة فروع في جميع أنحاء المملكة اثنان منهما في الرياض حيث تم تأسيس الفرع الأول على مدى السنوات العشر الماضية في الحي الدبلوماسي في السفارات، أما الثاني فقد تم افتتاحه مؤخراً في حي الربيع شمال الرياض، بالإضافة الى فرع في مدينة جدة وفرع في مدينة الخبر. كما يقدّم المعهد الفرنسي العديد من الدورات في مدينتي ينبع ومكة المكرمة بالشراكة مع الغرف التجارية المحلية، كذلك في مدينة العلا بالشراكة مع الهيئة الملكية للعلا.

يعد المعهد الفرنسي معهداً معترفاً به على نطاق واسع نظراً لجودة برامجه التعليمية، يقدم المعهد دورات لغة فرنسية للبالغين والأطفال على حد سواء، بالإضافة الى دورات خاصة أو دورات للشركات، كما يقدم أيضاً ورش عمل للترجمة باللغتين الفرنسية والعربية ودورات باللغة العربية كذلك، يقوم المعهد الفرنسي الثقافي بالتكيّف مع احتياجات العملاء وبتطوير برامج معدة حسب الطلب. وقد طوّر المعهد منذ شهر مارس ٢٠٢٠ دورات تدريبيّة عن بعد تسمح للطلاب بالتدرّب عن بعد عبر منصة تعليمية خُصّصت لهذا الغرض.

ينظم المعهد في المملكة العربية السعودية اختبارات (DELF-DALF) (TCF)، بصفته المركز الوحيد المعتمد الذي يقدم هذه الاختبارات التي تؤهل الطلاب والمرشحين الخارجيين بتحديد مستواهم ومهاراتهم في اللغة الفرنسية ليتمكنوا من متابعة مشاريعهم الأكاديمية أو المهنية بنجاح.

يقوم المعهد الفرنسي وبالشراكة مع السفارة الفرنسية والمؤسسات السعودية الأخرى بتقديم برامج ثقافية متنوعة وممتعة على مدار العام، حيث يتم تنظيم المؤتمرات والحفلات الموسيقية وورش العمل وعروض الأفلام والمهرجانات والعديد من الفعاليات المتنوعة من أجل تجربة ومشاركة الشغف بالثقافات الفرانكفونية والسعودية في إطار حوار دائم بين اللغات والثقافات.

أخيراً وليس آخراً، يوفر المعهد الفرنسي إمكانية الوصول على نطاق واسع للموارد الفرنسية مثل الكتب والمجلات والأفلام لجميع المستويات، منها ما هو مترجم ومنها باللغة الفرنسية عبر الإنترنت أو داخل المقر، كما تتم جدولة ورش عمل مصممة خصيصاً لتيسير الوصول الى هذه الموارد للجميع.

سيكون جميع أعضاء المعهد الفرنسي الثقافي في غاية السعادة باستقبالكم في فروعنا.